طب وصحة

وظائف الجهاز العضلي و مما يتكون و أهميته

الجهاز العضلي هو مجموعة من العضلات المكونة من خلايا عضلية تُسمى الألياف العضلية، وهي الوحدة البنائية الأساسية للعضلات، حيث إن التنظيم في العضلات يَسمح للألياف بأن تقوم بالتقلص والاسترخاء بواسطة نبضات الأعصاب، إذ إن حركات التقلص والاسترخاء هي المسؤولة عن حركات جسم الإنسان

وظائف الجهاز العضلي

وظائف الجهاز العضلي

يقوم الجهاز العضلي بعِدّة مهمات مهمة في جسم الإنسان، وهي:

  • الحركة: هي الوظيفة للجهاز العضلي حيث إنه المسؤول عن جميع حركات جسم الإنسان، كالحركات الدقيقة مثل التكلم وتعابير الوجه، أو الحركات الكبيرة كالمشي والجري.
  • التنفس: عضلة الحجاب الحاجز هي المسؤولة عن عملية التنفس، إلا إنه عند الحاجة إلى التنفس بعمق يتطلب ذلك مُساعدة عضلات أُخرى كعضلات البطن والظهر.
  • الهضم: تُساعد العضلات في عملية الهضم، حيث ينتقل الطعام في الجهاز الهضمي بحركة تُشبه الموجة عن طريق انقباض العضلات الملساء في جدران الأعضاء المجوفة واسترخائها.
  • الولادة: يُساعد انقباض وانبساط العضلات الملساء المتواجدة في الرحم على دفع المولود إلى خارج الرحم.
  • الرؤية: تُساعد العضلات الهيكلية حول العين على الرؤية، والحفاظ على استقرار الصورة وتتبع الأشياء.
  • التبول: من مكونات الجهاز البولي الكليتين، والمثانة، والحالب، والتي تتكون من عضلات ملساء وهيكلية تعمل معاً على إطلاق البول أو حجزه في المثانة.
  • تنظيم درجة الحرارة: عند انخفاض درجة حرارة الجسم تُساهم العضلات بتنظيمها حيث تقوم العضلات الموجودة بالأوعية الدموية بالانقباض لتُحافظ على درجة حرارة الجسم ثم تنبسط العضلات مُسببة زيادة في تدفق الدم مما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الحركة الدورانية: تُساعد عضلة القلب والعضلات الملساء على تدفق الدم عبر جسم الإنسان

أهمية الجهاز العضلي

أهمية الجهاز العضلي

توجد العديد من أنواع العضلات الجهاز العضلي  المختلفة في الجسم، والتي تلعب دوراً مهمّاً في العديد من الوظائف الحيويّة، حيثُ يزيد عدد العضلات في الجسم عن 600 عضلة، والتي تنقسم إلى ثلاثة أنواع رئيسيّة وهي العضلات الملساء ، والعضلات الهيكليّة ، والعضلات القلبيّة ، وفيما يأتي بيان لبعض الوظائف المهمّة للعضلات في الجسم.

  1. الحركة تُعدّ العضلات الهيكليّة المتصلة بالعظام مسؤولة عن حركة الجسم بشكلٍ عام، وبالتنسيق مع الجهاز العصبيّ المركزيّ يمكن التحكّم في حركة هذه العضلات الجهاز العضلي ، إلّا أنّ بعض الحركات قد تكون لاإراديّة مثل سحب اليد عند تعرضها لمصدر الحرارة، وبالإضافة إلى حركة الجسم تُعدّ العضلات الجهاز العضلي مسؤولة عن تعابير الوجه، والتحدث، والكتابة بمساعدة العظام.
  2. القامة والثبات تساعد عضلات الجهاز العضلي وسط الجسم؛ مثل عضلات الحوض، والبطن، والظهر على استقرار المفاصل والعظام مثل العمود الفقريّ، بالإضافة إلى المحافظة على قامة الجسم، والتوازن بمساعدة عضلات الساقين أيضاً، وتجدر الإشارة إلى أهميّة الحفاظ الجهاز العضلي  على قامة الجسم الصحيّة لتجنّب ألم المفاصل، وضعف العضلات الجهاز العضلي .
  3. الوظائف الأخرى بالإضافة إلى الوظائف الجهاز العضلي التي تمّ ذكرها سابقاً تساهم العضلات الجهاز العضلي في العديد من الوظائف الأخرى في الجسم، ومنها:الرؤية. التبول. الولادة. حماية الأعضاء. تنظيم درجة حرارة الجسم.
  4. الهضم
  5. التنفس

مما يتكون الجهاز العضلي

مما يتكون الجهاز العضلي

العضلات الهيكلية: حيث يقوم هذا النوع من العضلات  الجهاز العضلي بتحريك الجسم، وهناك حوالي 600 عضلة من هذا النوع ويشكلون ما يقارب 40% من الجسم، فعندما يقوم الجهاز العصبي بإرسال إشارة للعضلات الجهاز العضلي  من أجل أن تنقبض تقوم مجموعة من العضلات الجهاز العضلي  بالعمل معًا لتحريك الهيكل العظمي، وتعد هذه الحركات لاإرادية وتحتاج إلى وعي ولكنها لا تستدعي تركيز الشخص أثناء تحريكها.

عضلة القلب: وتعد حركة هذه العضلة لاإرادية، وهي التي تشكل جدران القلب وتوّلد النبض الذي يضخ الدم من القلب إلى أجزاء الجسم بأمر من الدماغ، كما تقوم كذلك بتوليد النبضات الكهربائية التي تُنتج إنقباضات القلب، بالإضافة لتأثير الهرمونات والمحفزات من الجهاز العصبي على توليد هذه النبضات، فعلى سبيل المثال، يزداد معدل نبضات القلب عند تعرض الشخص للخوف.

العضلات الملساء: هي تلك العضلات الجهاز العضلي التي تشكل بنية الأعضاء المجوفة، المجاري التنفسية والأوعية الدموية، وتعد العضلات الملساء مسؤولة عن الحركات التي تشبه الأمواج، كما يحدث للطعام الذي ينتقل خلال المعدة والبول الذي ينتقل خلال المثانة، وكما هو الحال في عضلة القلب، فإن هذه العضلات تعد لاإرادية وتنقبض بالإستجابة للمحفزات والإشارات الدماغية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق